يوم الثلاثاء, ٢٣ يونيو ٢٠١٥

نصائح الرئيس المركزي بمناسبة شهر الصيام

نصائح الرئيس المركزي بمناسبة شهر الصيام

الإخوة الأحباء في قفيلة الشهداء

السلام عليكم و رحمة الله
شهر الصيام نعمة عظيمة من الله تعالى و هذا الشهر متضمن من الرحمة و المغفرة و العتق من النار، فلهذا أفضل فرصة للمؤمنين و المطيعين لحصول التقوى، كما جاء في سورة البقرة في رقم الآية 183- الذي يحث قلوبنا كما قال تعالى: "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ". الصيام لنا ينهض الأخوة على الناس المؤلم والعطشان، وكذلك يدرس لنا الصبر الحنيف والتضحية والإخوة والمتعاطف. وينهض لنا لبناء المجتمع الأدولوجية فيه عدم الجوع والفقر والظلم والعصية، كذلك تاريخ الهزيمة مضادة الإسلام في غزوة البدر في شهر الرمضان وكذالك يحث لنا أن يقوم على كل المؤمرات حول مضادة الإسلام.

الإخوة الأحباء الدينية
شهر الرمضان شهر التدريب المناسب لعمال الحركة الإسلامية، قد أخذ الاتحاد شهر الصيام بشهر تعليم القرآن الكريم على حسب التخطيط المركزي، عرض عليكم النصائح لعمل هذا الشهر، بأن ينبعث روحيا بضوء الحلف لبناء الاجتماع ومعرفة الروحية ومعرفة العلم.
# صومو شهر الصيام بالشعور الدينية كاملا.
# صلو الصلات المفروضة بالجماعة و الصلاة التراويح وعبادة نافلة ما تيسر.
# الحركة الدعوية من ابتداء الرمضان إلى العاشرة، صل دعوة الحركة نفسيا على الطلاب على الأقل خمسة، وحاول لزيادة المساعدان.
# في الحركة الدعوية ابن رائ الناس مضادة غير الأخلاقية و العرية و الفحشاء و كل أعمال غير الإسلامية.
# حاول تلاوة القرآن الكريم كله مع الترجمة على الأقل واحدا في هذا الشهر.
# حاول تدريس الأيات التالية مع التفسير و حفظها، ( سورة البقرة : 153-157، 183-185، 286، سورة آل عمران : 190-200، سورة التوبة : 20-27، 38-42، 111، سورة المؤمن: 1-11، سورة الحاقة: 19-29، سورة ياسين، سورة الرحمن، سورة الصف، مع الآيات الموضوعية.
# حاول تدريس الأحاديث التالية مع التفسير وحفظها، مادة الصيام: الصحيح المسلم -2363، 2570، الصحيح البخاري- 1761، 1766، مادة بناء المجتمع الإسلامي- الصحيح البخاري-2601، 2607، الترميذي-1568، 1586،1604،مادة التقوى: رياض الصالحين الجزء الأول-41، 69، 386، 387، و مادة الصلاة و إنفاق المال على سبيل لله و الحجاب و الأحاديث المهمة.
# حاول أن يعرض المسائل و ترجمة القرآن و الأحاديث قبل الصلاة أو بعده في كل المسجد الحي.
# حاول العبادة ما زاد في ليلة القدر لنيل المصحلة من العشرة آخرة في الرمضان،
# ابن نفسه على مستحق من نصر الله مجاور المحاولة الدونوية لمقابلة الظلم و التعذيب.
# ارفع الأصوت لصد تعذيب المسلمين و العلماء وقتلهم وسترهم في بنغلاديش والعالم.
الإخوة الأحباء
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم في الصحيحين من حديث أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من صام رمضان إيمانا ً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه" وقال أيضا إنَّ جبريل أتاني فقال: من أدرك شهر رمضان فلم يغفَر له فدخل النار فأبعده الله، قل: آمين، فقلت: آمين. فلهذا يجب علينا أن نأخذ شهر الرمضان معراج السعادة لبناء الحياة.

الإخوة الأحباء
كما جاء في الأحاديث عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم – قال: والذي نفسي بيده، لخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك .وقال أيضا إن في الجنة بابا يقال له الريان يدخل منه الصائمون يوم القيامة لا يدخل منه أحد غيرهم يقال أين الصائمون فيقومون لا يدخل منه أحد غيرهم فإذا دخلوا أغلق فلم يدخل منه أحد. و قال أيضا عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: إِذَا جَاءَ رَمَضَانُ فُتِّحَتْ أَبْوَابُ الْجَنَّةِ وَغُلِّقَتْ أَبْوَابُ النَّارِ وَصُفِّدَتْ الشَّيَاطِينُ. فقد ورد في صحيح ابن خزيمة وغيره حديث طويل فيه: أيها الناس قد أظلكم شهر عظيم، شهر مبارك، شهر فيه ليلة خير من ألف شهر، جعل الله صيامه فريضة، وقيام ليله تطوعا، من تقرب فيه بخصلة من الخير، كان كمن أدى فريضة فيما سواه، ومن أدى فيه فريضة كان كمن أدى فيه سبعين فريضة فيما سواه. وما رواه أبو سعيد الخدري رضي الله عنه قال: سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول: من صام يوما في سبيل بعد الله وجهه عن النار سبعين خريفا. متفق عليه. نحن نعقل لماذا هذه العزمة للصيام؟ و لماذا أفضل هذا الشهر؟ هو السبب الوحيد أن القرآن الكريم أنزل هذا الشهر، وهو فارق بين الحق و الباطل. وهذا السبب شرف ليلة القدر خير من ألف الشهر. ولو نطيع القرآن الكريم في حياة الشخصية والاجتماعية يزيد شرفنا كثير. نحن نرجو أن نبنى بلادنا بنغلاديش على ضوء القرآن الكريم، لهذا يكون المحاولة لبناء المجتمع على ضوء القرآن الكريم الرؤية الأصلية لهذا الشهر.