يوم الخميس, ٢٤ نوفمبر ٢٠١٦

يجب إتخاذ التدابير الفعالة من المجتمع العالمي للحماية الضحايا في المذبحة ضد المسلمين في ميانمار

المظاهرات والإحتجاجات في جميع أنحاء بنجلاديش بما في ذلك عاصمة بنجلاديش من قبل إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) ضد الإبادة الجماعية والإضطهاد للمسلمين الروهينجا في ميانمار وقد شارك في المظهرات في العاصمة الرئيس المركزي للقسم السجلات مبارك حسين وقال بأنه لايمكن لأي دولة متحضرة التخطيط للقتل الجماعي على مواطنيها بهذه الطريقة .
وشخص حاصل على جائزة نوبل للسلام موجود في السلطة والحكم حتى الآن وهذا ما خيب ظن العالم لأن هويتهم فقط مسلمون من الروهينجا يتم قتلهم مرارا وتكرارا جماعيا وقد أحرقت منازلهم وأصبحوا ضحايا يعيشون حياة بائسة عاما بعد عام بسب الظلم الواقع عليهم والذي لا يستطيع أحد أن يتقبله بأي شكل من الأشكال وعلى حسب تقرير حقوق الإنسان تم قتل المئات من المسلمين الروهينجا الذين تم قتلهم في هجمات مستمرة من قبل الحكومة وأكثر من 30 ألف فقدوا منازلهم وأصبحوا لاجئين
وقال أيضا إن الأقليات في الدولة الأخرى يتم مساعدتهم وإتخاذ تدابير فعالة لهم من قبل الدول الغربية ومنظمات حقوق الإنسان ولكن في قضية الروهنجا دورهم غير فعال ومسؤول وأيضا لانجد أي دور فعال من قبل الأمم المتحدة
ومن ناحية أخرى الدور المخجل من منظمة المؤتمر الإسلامي وجامعة الدول العربية والمنظمات الإسلامية ولا يأتي أحد للمساعدة الروهينجا المسلمين الواقع عليهم أفظع أنواع القتل والتعذيب ونحن نطلب عن التوقف في أسرع وقت عن قبل الموطنين الروهينجا الأبدياء وتعير لهم أبسط الحقوق المدينة ونحث العالم وأيضا الامم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى أن يقدموا لهم يد العون والمساعدة إضافة إلى ذلك منظمة المؤتمر الإسلامي وجامعة الدول العربية وأيضا الأمة الإسلامية بتقديم المساعدات اللازمة للإخوانهم المسلمين في ميانمار
إقامة المظهرات الحاشدة في شرق مدينة داكا والمظهرات كانت بسبب القتل الجماعي على المسلمين الروهينجا في الفرع الشرقي لمدينة داكا وكان هذا في الصباح وكانت بقيادة الرئيس المركزي للقسم السجلات مبارك حسين وبداية من منطقة خيل قاو وإلى مختلف الطرقات الدوائر وفي نهاية الأمر تم التجمع الذي أدت إلى مظاهرة حاشدة وأيضا كان حاضرا رئيس الفرع أي أم ميتون وكان حضرا القادة من مختلف الفروع ولنجاح برنامج الإحتجاج و المظاهرة في جنوب مدينة داكا للإتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) الفرع الجنوبي وقد بدأت الإحتجاجات في الساعة الثامنة والنصف وكان حضرا الرئيس المركزي للقسم الدعاية والإعلان مستفيض الرحمن وكان قائدا لهذا البرنامج وفي منطقة كتب خالي بداية إلى تقاطع زاترا باري وهناك حدث التجمع وانتهى في تلك المنطقة
وأقامت أيضا إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) المظاهرات في شمال مدينة داكا الفرع الشمالي وقد بدأت الإحتجاجات في الساعة الثامنة والنصف الرئيس للقسم الأدب سراج الإسلام وكان وقاد هذه المظاهرة في منطقتي بادا ونوتون بازار ومناطق مختلفة وكان حضرا أيضا القادة المختلفين .
وأيضا أقيمت المظاهرات في غرب مدينة داكا للإتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر) في العاشرة صباحا وكان القائد لهذه المظاهرة الرئيس الدكتور مجاهد الإسلام بدأ من مير بور إلى أنحاء متفرقة من الشوارع والطرقات إلى أن إجتمعوا في منطقة واحدة مع حضور قادة آخرون .
أقيمت المظاهرات في مدينة غازي بور بسب قتل الأبرياء المسلمين في ميانمار بطريقة وحشية وأيضا أقيمت المظاهرات في مدينة كوميلا وكان في التاسعة صباحا بدأ من شارع ماغتولي إلى أمام ساركت هاوج حيث تم الإجتماع وإلقاء الكلمة من قبل قادة إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر)
أقيمت المظاهرات في مدينة راجشاهي بسب القتل للأبرياء المسلمين في ميانمار بطريقة وحشية وقد ندد أعضاء إتحاد الطلاب الإسلامي على هذه الأفعال وقد بدأ من نيو ماركت وذلك في الساعة 10 صباحا بمشاركة القادة
أقيمت المظاهرا في مدينة بوري شال تنديدا على أعمال القتل في ميانمار وذلك في الساعة 11 وكان القائد لهذه المظاهرة قمر الحسن مع قادة آخرون
أقيمت المظاهرات في مدينة خولنا وذلك في الساعة 10 صباحا وكان قائد هذه المظاهرة رئيس الفرع وقد بدأ من مركز المدينة
وأقيمت المظاهرات في مدينة رونج بور وكان ذلك في الساعة 11 صباحا وكان الرئيس لذلك الفرع قائدا لهذه المظاهرة الحاشدة
وأقيمت المظاهرات في مدينة ميمنشج وذلك في الساعة 10 صباحا وكان الرئيس لذلك الفرع قائدا لهذه المظاهرة الحاشدة
وأقيمت المظاهرات في شمال مدينة شيتاغونغ بسب أعمال الظالمة على المسلمين في ميانمار وقتلهم جماعيا وكان الرئيس صلاح الدين قائدا لهذه المظاهرة
وأقيمت المظاهرات في جنوب مدينة شيتاغونغ بسب الأعمال الظالمة على المسلمين في ميانمار وقتلهم جماعيا وكان الرئيس عبدالعزيز قائدا لهذه المظاهرة
وأقيمت المظاهرات أيضا في مدينة بوغورا وذلك في الساعة 11 صباحا وكان القائد لهذه المظاهرة رئيس الفرع وحدثت المظاهرة في الطريق من مدينة بوغورا إلى مدينة داكا
وأيضا أقيمت المظاهرة في مدينة صباي نوباب غونج بسب أعمال القتل على المسلمين الروهينجا في ميانمار وذلك في الساعة 10 صباحا وكان القائد لهذه المظاهرة نائب الفرع رجيب الحق
وأقيمت المظاهرة في مدينة تانغال وكان ذلك في الساعة 10 صباحا وكان حاضرا فيه قادة من مختلف المناطق
وأقيمت المظاهرة في مدينة مولبي بازار وكان ذلك في الساعة 10 صباحا بدأ من غرب السوق في مولبي بازار إلى الطريق الرئيسي
وأقيمت المظاهرة في مدينة باغيرهات وكان قائدا لهذه المظاهرة الرئيس لتلك المنطقة
وأقيمت المظاهرة في مدينة نورشندي بدأ من الطريق الرئيسي وذلك في الساعة 10 صباحا بقيادة الرئيس لمنطقة نورشندي
وأقيمت المظاهرة في شمال محافظة داكا وذلك بسب القتل الجماعي من قبل حكومة ميانمار على المسلمين الروهينجا وذلك في الساعة 8 صباحا وبقيادة عبد القادر في منطقة أشوليا

সংশ্লিষ্ট