يوم الاثنان, ٠٩ يناير ٢٠١٧

" مثل هذه التعليقات قبل التحقيق هو هدف واضح للإخفاء المذنبين "

الفعل المرتكب من قبل الأوغاد في قتل عضو البرلمان لحزب عواميليق منظور الإسلام ليتون في شوندرغونج وإلصاق التهم على إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) بكتابة تعليقات مسيئة للإتحاد من قبل العضو في حزب عواميليق جهانقير كبير نانوك وزوجة عضو البرلمان عبر مسرحية مكذوبة وردا على هذه الأكاذيب يعلن إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) الإحتجاج والإدانه على مثل هذه الأفعال وفي إعلان ثناني من قبل الرئيس المركزي لإتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) ياسين عرفات والنائب العام مبارك حسين قالا إن عضو البرلمان في منطقة غايباندا في شونورغونج 

إلصاق التهمة بإتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) في قتل ليتون وذلك عبر التصريحات الكاذبة من قبل عضو عواميليق جهانقير كبير وزوجة عضو البرلمان وكل هذه الأقوال من الكذب ليست لها من الصحة والدليل من غير أي دليل واضح يقولون مثل هذه التصريحات عند الصحافيين وإلصاق تهمة القتل هذه ونشر المعلومات الخاطئة أن منظمة الإتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) ومنظمة الجماعة الإسلامية بنغلاديش لهم علاقة بذلك وهذا العمل يعتبر من الأعمال المثيرة للشغب وذلك لإن هذه الأخبار ليست لها أي صحة بعد عملية القتل لعضو البرلمان ليتون فإن زوجته خورشيد جهان قالت للصحفيين بسبب العلاقة السياسية السيئة تمت المهاجمة وهذا هو السبب وقبل عدة أشهر العلاقة بين عضو البرلمان وبين القادة السياسية في المنطقة المحلية لم تكن جيدة وأيضا المظاهرات التي حدثت للإبعاده من قبل القادة في حزب العواميليق الغيرة والحسد السياسيتم استعماله بكل أشكاله الكاذبة وقبل التحقيق مثل هذه التصريحات هو هدف لإخفاء القتلة وبسبب هذا اشعل بعض الأسئلة في قلوب الشعب وقال القائد مثل هذه التصريحات الكاذبة والدنيئة تعتبر من الغيرة السياسية من منصب مهم تقال مثل هذه التصريحات الدنيئة تأتي بعض الشكوك بسبب هذه الأحكام غير العادلة والذي لا نقبل به ولا نرجوه من الكذب وسبب هذه الأقوال يتم في كل يوم اعتقال القادة في منطقة شوندرغونج من قادة إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) وأعضاء الجماعة الإسلامية وغير ذلك من إعطاءهم التهم الكاذبة وهذا يخفينا ونحن نقول مثل هذه الأفعال الدنيئة يعتبر ممل وغاضب والشعب لا يأمل مثل هذه الأكاذيب والقائد يحتج على مثل هذه الأفعال ويندد أشد التنديد على مثل هذه التعليقات ويرجومن الجميع الإبتعاد عن هذه الأفعال وأن تأخذ العدالة مجراها