يوم الخميس, ١٥ يونيو ٢٠١٧

" لا بد من إخماد المؤامرات ضد الإسلام استنادا لروح غزوة بدر "

قال الرئيس المركزي للاتحاد الطلاب الإسلامي ياسين عرفات لإنقاذ الإسلام من براثن القوة السوداء لابد من التمسك بروح غزوة بدر ولابد من إخماد جميع المؤامرات ضد الإسلام استنادا لروح غزوة بدر .
وقال هذه الأقوال في الاجتماع الذي أقيم في الفرع الغربي لعاصمة دكا بمناسبة اليوم التاريخي لمعركة بدر وشهر القرآن وكان الضيف الرئيسي لهذا الاجتماع وكان حاضرا أيضا سكرتير الفرع عبدالعليم كضيف خاص بدلا لرئيس الفرع الغربي للعاصمة مجاهد الإسلام .
وقال الرئيس المركزي غزوة بدر في تاريخ الحضارة البشرية لديها موقف تاريخي تتميز بالتفريق بين الحق والباطل وتلك الغزوة كانت سببا في إخراج المجتمع العربي من الجاهلية المظلمة إلى نور الإسلام في ذلك اليوم تجمعت قبائل العرب المشركة والكافرة ضد المسلمين الذين كانوا قلة قليلة وعددهم 313 ولكن إيمان الرجال في الله ولا يخافون غير الله ولا ينحون لإحد إلا الله واتضح في ذلك الموقف شجاعة المسلمين وقد حطم الله عزوجل القوات المشركة وانتصر المسلمين وانتشر الفرح .
وأضاف أن قوات المسلمين في غزوة بدر كانت قليلة ولكن الإيمان بالله كان المحفز الكبير والمقاومة القوية كانت هي الدرس الأكبر من هذه الحرب ضد قوات الظلام والمسلمين كانت قوتهم والأسلحة قليلة ضد المشركين الذين كانت قوتهم كبيرة جدا ولكن ثقة المسلمين في الله هي الأداة الرئيسية لتحقيق النصر ولابد أن نطبق تعاليم غزوة بدر والإستفادة منها وخصوصا في رمضان .