يوم الأحد, ٣٠ يوليو ٢٠١٧

" الاحتجاج والإدانة على إلصاق الشرطة التهمة بقضية القتل على القائد في منظمة إتحاد الطلاب الإسلامي إنعام "

إلصاق التهمة في مقتل الطبيب للاعشاب سمير أحمد خوجة للقائد إنعام عضو إتحاد الطلاب الإسلامي بنجلاديش بإجباره على الاعتراف تحت ضغط التهديد والحبس ونحن نحتج لذلك .
وفي بيان مشترك احتج الرئيس المركزي ياسين عرفات والأمين العام مبارك حسين أحتجوا على الاعمال الباطلة التي فاجت الأمة كلها ونحن نرفض هذه التصريحات وندينها التي لا أساس لها من الصحة والشرطة دائما ما تصطنع هذه الدراما الكاذبة ومنذ العام الماضي حملة الاعتقالات والاعمال الوحشية ضد الأعضاء في منطقة جنيدة فالشرطة قد اعتقلت ما يقارب 34 شخصا بريئا بينهم 10 من القادة ونود أن نقول بحزم أن أبناء الدولة لن ينسوا أبدا وحشية الشرطة وقساوة هؤلاء الناس يجب أم يقدموا كل الأدلة التي تتهم بتهم القتل ولا تزيد من الظلم على اجبار المعتقلين بالاعتراف الكاذب .