يوم السبت, ٠٩ ديسمبر ٢٠١٧

" لا بديل عن إقامة السلام العالمي "

وقال الأمين العام لإتحاد الطلاب الإسلامي بنجلاديش مبارك حسين أن الله تعالى أرسل النبي صلى الله عليه وسلم للعالم للإفراج عن الإنسانية العالمية. وكان مثالا على التقليد ومتابعة للجميع بغض النظر عن الدين أو اللون أو الطبقة أو المهنة. وليس هناك بديل لإحلال السلام في العالم اليوم.

كان حاضرا في قاعة العاصمة شارياتبورا سيراتونابي. وفى كلمته فى هذه المناسبة قال المتحدث فى الاجتماع انه الضيف الرئيسى. برئاسة رئيس الفرع جميل محمود وأمينة المكتب طلحة زوبايي، وحضر البرنامج أيضا من بين أمور أخرى من قبل متروبوليتان بيتولال أمين مستفيزر الرحمن وغيره من قادة المدينة.

وقال أمين لإتحاد الطلاب الإسلامي بنجلاديش إنه من أجل إرساء رفاهية وسلام البشرية العالمية، ليس هناك مثل هذا المثال. كان رمزا للعدالة لجميع الناس. مثالية للبشرية هو أفضل مثال على الإطلاق. قال الله تعالى، رسول الله أن تكون قاسية ولا يرحم كان ينبغي القيام به.
قال رسول (صلى الله عليه وسلم ) أن أيام قد أقامت الحقيقة والعدالة ضد ظلام وحزن الجهلية. تعرض للإيذاء المجتمع المهملة، خدمة المحرومة والفقيرة من الشعب والإنسانية والاحترام المتبادل والتسامح واللطف، لتحديد وضع المرأة في أمة النبي (ص) لا تضاهى وفريدة من نوعها. هذا هو السبب في انه مسحه كما أعظم إنسان في كل العصور. فيقول الله تعالى: "يا محمد! لقد أرسلت لك رحمة من الناس الدنيوية (سورة أنبياء، آيات -107).

قال رسول الله بسبب الانحراف عن المثل العليا في العالم، وخاصة أمة المسلمة المضطهدة اليوم. لقد وصلت الحضارة والقيم الإنسانية الآن إلى حافة خضر. ويرجع ذلك إلى جميع مراحل تآكل في المجتمع هو في التقدم. وقد أدت أنواع مختلفة من اتجاهات الجريمة إلى إضعاف مجتمعنا وحالتنا. لقد أصبحت أهوال المحرومين والمضطهدين قوية حولهم. غير أن مجتمع العدالة والعدالة لم ينشأ بسبب هذا الوضع المروع الذي لا يمكن إنقاذه. لذلك، من أجل نشر الرفاه والسلام في الحياة كلها، النبي ليس هناك بديل لبناء المجتمع والدولة على أساس المثل العليا.
وقال أمين لإتحاد الطلاب الإسلامي بنجلاديش إن مسؤولية إقامة الظلم والسلام على جميع المظالم من الحضارة العالمية بما فيها العالم الإسلامي هي الآن النبي محمد. ويستند مجتمعها على المسلمين. في سياق اليوم، في انتقال الحركة الإسلامية، يجب أن نمضي قدما بصبر شديد، والتسامح، والتفاني، والحكمة والحكمة. ودعا الصلب إلى اتخاذ موقف صعب لمواجهة أي مؤامرة ضد الحركة الإسلامية.

সংশ্লিষ্ট