يوم الأحد, ٠٤ فبراير ٢٠١٨

" إرادة طلبه ونشعر الخوف لأن بعد القبض ما أحضره إلى المحاكم حتى مضى خمسة أيام "

وضح الأخبار من إتحاد الطلاب الإسلامي ساتروشيبر بنجلاديش عن طالب شهادة حسين من كلية كبي نجرل الإسلام الحكومية وهو كان رئيس من عنابر رقم 41 وهو كان يدرس في بكالريوس

في الفصل الثاني بعد القبض ما أحضره إلى المحاكم حتى مضى خمسة أيام لهذا نطلبه إلى المحاكم ونخاف عنه .

وقال هذه الأخبار في المشتركة من رئيس المركز ياسين عرفات وأمين العام من إتحتاد الطلاب الإسلامي ساتروشيبر بنجلاديش أن في تاريخ 28-01-2018 في الساعة الثامنة ليلا هو ذهب إلى مسجد في مكتب الشرطة وعاري في العاصمة نارندا دوكين ميشندي برو للصلاة العشاء وقبضه بعض الناس من كميشنار سروار حسن عوامليغ من عنابر رقم 41 وبعد ذلك أظلم عليه وأخذ الأموال من بيته وأخذ حسبان و التصوير وبعض أشياء الهامة في وقت طويل أظلم عليه بعده دفع إلى الشرطة وقبضه هنا ساعة العاشرة بعد يوم وفي 29 يناير بعد الساعة العاشرة أخذه الشرطة وقالت الشرطة انها لن تتعرض للمضايقات عندما يجتمع والدها فى مكتب ديبي. ولم تظهر الشرطة أمام المحكمة وفقا للقواعد دون إبعادها من المحكمة. ونعتقد أنه لا يوجد مؤامرة وراء اعتقال المحكمة بعد القبض عليه. ونحن نشعر بقلق بالغ إزاء سلوك الأسرة اللاإنساني وكذلك مع أسرته.
ونرجوا إلى الحكومة بشدة لكي يحضر لهم إلى المحاكم ونريد ان نعلم المكان الذي هو الآن . وإتحاد الطلاب الإسلامي ساتروشيبر بنجلاديش لن يقبل أي لعب له .

عبيد الله سركار
مساعد لرئيس قسم الدعاية
إتحاد الطلاب الإسلامي ساتروشيبر بنجلاديش .

সংশ্লিষ্ট