يوم الجمعة, ١٧ يوليو ٢٠٢٠

"الحداد و تنعى من إتحاد الطلاب الإسلامي ساتروشيبر بنجلاديش لوفاة والد المستشهد محمد يحيى"

الحداد والحزن، تعني من إتحاد الطلاب الإسلامي ساتروشيبر بنجلاديش لوفاة والد محمد يحيى رقم المستشهد 53 في إتحاد الطلاب الإسلامي ساتروشيبر بنجلاديش.

قال في أحد رسالة تعزية مشتركة الرئيس المركزي محمد سراج الإسلام والأمين العام صلاح الدين أيوبي بإتحاد الطلاب الإسلامي ساتروشيبر بنجلاديش "لقد توفي شاهدنا الأقدس السيد أكرم بائع الذهب في تمام الساعة 10:55 مساء يوم الإثنين (إنا لله وإنا إليه راجعون). لوفاته فقد أحد من المسؤوليين . بعد استشهاد ابنه الحبيب شهيد يحيى هو أراد موت شهيد في حياته، ولن ينسى قادة وعمال إتحاد الطلاب الإسلامي ساتروشيبر بنجلاديش أبدا لحبه وحماسه واتجاهه إلينا، وحزن بشديد الجميع القادة العمال إتحاد الطلاب الإسلامي ساتروشيبرمن وفاته.

والمذكور إلى أنه في الساعة 11 صباحا من يوم 14 ينايرفي سنة 1993، ونظمت إتحاد الطلاب الإسلامي ساتروشيبر بنجلاديش موكبا في جامعة راجشاهي مثل أجزاء أخرى من البلاد التي تطالب بالعدالة لقتلة زعيم شيبر شهيد كازي مشرف الذي قتل في هجوم إرهابي على جامعة شيتاغونغ قبل يومين، وبدأ الموكب في حوالي الساعة 11 صباحا وبمجرد وصوله إلى كلية راجشاهي هاجمت منظمة الطلاب بي إن بي الحاكمة شاترا دال في موكب شبير، وهاجموا بالبنادق وقطع البنادق والمسدسات والأسلحة الفتاكة الأخرى. 20/25 نشطاء العمال الإتحاد قتلوا في الهجوم الإرهابي، واستشهد ناشط شبير يحيى بلا رحمة في هذا الهجوم.

ونسأل الله عز وجل لوالد الشهداء لكي يوفقه جنات الفردوس وأن يمنح الصبي الثكلى لتوفيق الصبر لوفاته.

 

সংশ্লিষ্ট