" مثل هذه التعليقات قبل التحقيق هو هدف واضح للإخفاء المذنبين "

الفعل المرتكب من قبل الأوغاد في قتل عضو البرلمان لحزب عواميليق منظور الإسلام ليتون في شوندرغونج وإلصاق التهم على إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) بكتابة تعليقات مسيئة للإتحاد من قبل العضو في حزب عواميليق جهانقير كبير نانوك وزوجة عضو البرلمان عبر مسرحية مكذوبة وردا على هذه الأكاذيب يعلن إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) الإحتجاج والإدانه على مثل هذه الأفعال وفي إعلان ثناني من قبل الرئيس المركزي لإتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) ياسين عرفات والنائب العام مبارك حسين قالا إن عضو البرلمان في منطقة غايباندا في شونورغونج

وقف المذبحة الذي يتعرض له مسلمو ميانمار

الإعلان عن المظاهرات الإحتجاجية في جميع أنحاء البلاد يوم الأثنين المقبل 21-11-2016 م من قبل إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر* على المجزرة التي حدثت على المسلمين الروهينجا من قتل و تشريد من قبل جيش ميانمار والمتطرفين .

(التنديد و المعارضة على الأخبار الكاذبة للجريدة شموكال من قبل إتحاد الطلاب الإسلامي( ساتروشيبر

نشر الأخبار الكاذبة من جريدة شموكال اليومية على أن المتهم المقبوض عليه عالم قير له علاقة مع إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) و على ذلك نددت وعارضت منظمة إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) على هذه الأخبار

" الأباطيل والأكاذيب السيئة ظهرت صورتها مرة أخرى لدى الشعب من قبل الصحفيين والإعلام مثل جريدة - كالركونتو- "

جريدة كالركنتو اليومية ( كتبت عن الإرهابي المقتول أنه كان رئيس إتحاد الطلاب الإسلامي في شاتكيرا ) وبسبب هذا الخبر أظهرت منظمة إتحاد الطلاب الإسلامي غضبهم وإمتعاظهم و سخريتهم لهذه الأباطيل والأكاذيب التي تنشر حول إتحاد الطلاب الإسلامي وكانت ردة فعلهم إيضاح الحقائق للناس .

بيان الصحفي

اتحاد الطلاب الإسلامي احتج بشدة بيان الكاتب الصحفي عبد الغفار شودري المهينة والمشينة للإسلام وبيانه بالعدو اللدود للإسلام

الحملات الإعلامية المخططة لتشويه سمعة إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر )

قتل الإرهابي في المدهمة التي قامت بها الشرطة في داكا تم نشر هذا الخبر في جريدة داكا تايمز على الإنترنت وقامت هذه الجريدة بإلصاق التهمة بإتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) والكذب على الناس بعد أن تم قتل الإرهابي وقالوا بأنه كان زعيم للإتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) وهذا يعتبر من الكذب المخادع

الإدانة والإحتجاج بسبب الهجمات والإعتقالات على النشطاء الذين قاموا بالإحتجاجات السلمية

الإحتجاج على الحكومة في ميانمار على القتل الوحشي والإبادة الجماعية عن طريق الإحتجاجات السلمية المعلنة سابقا والإحتجاج والإدانة على الهجمات التي قام بها أعضاء الشرطة على القادة في إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر )وفي إعلان ثنائي ومندد لهذه الأفعال قال الرئيس المركزي للإتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) عتيق الرحمن ونائبه ياسين عرفات القتل الحاصل على المسلمين الأبرياء في ميانمار وبهذه الطريقة الوحشية وكان من واجبنا كمسلمين القيام بالاحتجاجات السلمية المعارضة لمثل هذه الأعمال ولكن الهجمات التي قام بها أفراد الشرطة على القادة وأيضا حملات الإعتقالات إنتهاك آخر للحقوق الإنسان

" التنديد و المعارضة على خطبة شهراياركبير الذي ألصق التهم بإتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) "

الهجمة على الأقلية التي تعيش في بنجلاديش في منطقة برهمن باريا والذي ألصق التهمة شهراياركبير في منظمة إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) وحملهم مسؤولية الهجمة وكان رد فعل إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) التنديد والمعارضة

الحزن على قبض قائدان من إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) في ميمنشينغ في كلية أنندومهن لعدم إحضارهما في القضاء

بعد القبض على رئيس إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) في ميمنشينغ في كلية أنندومهن صديق الرحمن وعامله شفيق الرحمن وعدم إحضارهما في القضاء أبدى إتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) حالة الحزن على هذا الخبر الغاضب و أيضا إرسال الطلب وجمع المعلومات من أجل إحضارهما في القضاء عبر إعلان صحفي ثنائي من قبل رئيس المركزي عتيق الرحمان لإتحاد الطلاب الإسلامي ( ساتروشيبر ) ونائبه ياسين عرفات

الاحتجاج من قبل الاتحاد على نشر الأخبار الكاذبة حول إتحاد الطلاب الإسلامي في الجريد على موقع الانترنيت "بنغلانيوج"

الاحتجاج من قبل الاتحاد على نشر الأخبار الكاذبة حول إتحاد الطلاب الإسلامي في الجريد على موقع الانترنيت "بنغلانيوج" إحتج وندد إتحاد الطلاب الإسلامي في بنجلاديش على نشر التقارير الكاذبة حول الإتحاد الطلاب الإسلامي على "الذي اعتقل على تشكيك عضو إس أي" التي نشرت في جريد موقع الإنترنيت بنغلانيوج " قال الرئيس المركزي عبد الجبار والأمين العام لإتحاد الطلاب الإسلام عتيق الرحمن في رسالة الإحتجاج المشتركة، أن الوقعة المعروفة "اعتقل عضو إس أي" وقعت في ميمنسينغ و هم ليسوا متعلق بالإتحاد، و الذي نشر بعض وسائل الإعلام و هذا كاذب و لا أصل لها، وهذا وضح من قبل الإتحاد . و حث القائدون إلى وسائل الإعلام و مراسل الصحفي أن يمتنع نشر الأخبار الكاذبة على هذا المثال التي لا أصل لها.